الفعاليات

طلاب المدرسة “الاهليّة” ينظمون بازارا للمأكولات احتفاءً باسبوع الصحة

احتفاء باسبوع الصحة قامت طبقة الثواني عشر في المدرسة “الاهليّة” في ام الفحم وبرعايّة ودعم مجلس الطلاب في المدرسة بتنظيم بازار لعرض المأكولات والمشروبات الصحيّة المتنوعة لبيعها لكافة طلاب المدرسة في المرحلتين الاعداديّة والثانويّة، وذلك بتوجيه من مركز طبقة الثواني عشر الأستاذ عصام اغبارية وموجهة مجلس الطلاب المعلمة رنا محاجنة.
حيث تم العمل مع مربي صفوف الثواني عشر من اجل تنسيق هذا اليوم. فتم تقسيم منتوجات البازار بين الصفوف لتشمل وجبات طعام صحيّة، حلويات قليلة السعرات الحراريّة، عصائر ومشروبات طبيعيّة. بالاضافة الى تخصيص محطة لأطعمة من دون جلوتين. وذلك من أجل رفع الوعي لأهميّة تناول وجبات صحيّة غنية بالسعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم.

وقد حظي هذا اليوم بنجاح كبير نظرا للاقبال الكبير على شراء المنتوجات التي عرضها الطلاب بطريقة مميّزة، وقد أعرب المنظمون عن مدى سعادتهم بالتفاعل الذي حظي به البازار خاصة وان ايرادات البازار ستخصص لمجلس الطلاب من أجل القيام بنشاطات لطلاب المدرسة مستقبلا.

 

مسابقة للخطابة باللّغة الانجليزيّة في “الاهليّة” ام الفحم

اختتمت المدرسة “الاهليّة” الثانويّة في ام الفحم السنة الدراسيّة الحاليّة بمسابقة للخطابة شارك بها طلاب الصفوف العاشرة، وذلك بتنظيم وتدريب طاقم اللّغة الانجليزيّة في المدرسة – المركزة ايمان حربي والمعلمات رنا محاجنة، نسرين محاجنة، دالية اغبارية، ايمان جبارين وبهاء محاميد.
المسابقة أقيمت على مرحلتين: في المرحلة الأولى تم اختيار موضوع “الهجرة والمجاعة” للحديث عنه امام لجنة التحكيم وقد تقدم لهذه المرحلة 19 طالبا من الصفوف المختلفة تحدثوا بإسهاب باللغّة الانجليزيّة عن هذه الازمة التي تؤرق مضجع العالم. لجنة التحكيم قامت باختيار 12 طالبا للانتقال للمرحلة الثانيّة والنهائيّة والتي أقيمت في اخر يوم دراسي
.
“قصة نجاح مؤثرة” كان موضوع المرحلة النهائيّة للمسابقة التي أقيمت في قاعة المدرسة بحضور طلاب المدرسة والمعلمين ولجنة التحكيم، وقام بعرافة المسابقة الطلاب: زينة محاميد، براء قطينة، ريما كبها وجنى جبارين. وكان لمدير المدرسة الأستاذ احمد كبها كلمة امام الطلاب أشاد من خلالها بهذه المسابقة وبعمل طاقم اللغة الإنجليزية وشجع الطلاب على تعلمها لأهميتها في الحياة الاكاديمية على وجه الخصوص. وقد اعتلى الطلاب المشاركين المنصة وألقوا خطابهم على مرأى من الجميع وتميّزوا بحضورهم القوي وتمكنهم من اللغة الإنجليزية وقدرتهم على التحدث والاقناع.

وفي النهاية قد تم اعلان الفائزين الثلاثة وهم: في المرتبة الأولى الطالبة شيماء صرصور، في المرتبة الثانية الطالب محمد فريد اغبارية، وفي المرتبة الثالثة الطالبين محمود مصاروة وسما محاجنة. وقد تم تكريمهم بشهادات ومبالغ ماليّة قدمتها المدرسة هدية لهم. كما وتم تكريم جميع الطلاب المشاركين من قبل مدير المدرسة وطاقم اللّغة الانجليزيّة.

“الاهليّة” الاعداديّة تبدع بتنظيم “معرض العلوم واللّغات”

تصوير الاستاذ: محمد مصطفى محاميد

في يوم ثقافي حافل، شمل العديد من العروض العلمية والفنية والثقافية، اختتم طلاب المدرسة “الأهليّة” الإعداديّة في أم الفحم سنتهم الدراسية، ضمن فعالية يوم الطالب التي أقيمت تحت عنوان “معرض العلوم واللّغات”. وذلك بتنظيم إدارة وطاقم المدرسة وطلابها وعلى رأسهم الأستاذ علاء محاميد.

تخلل المعرضُ محطاتٍ عديدة منها، مسرحيات حول النكبة، تعزيزا للقضية الفلسطينية بآلامها وآمالها، ترافق ذلك مع إحياء للتراث من خلال استعراض لعادات وتقاليد وأكلات ووجبات شعبية.
ولم تغب الحضارة الإسلامية العريقة وفتراتها الذهبية عن أذهان الطلاب الذين جسدوا شخصيات مختلفة متحدثين عن أبرز العلماء واختراعاتهم التي ساهمت في تطور العلم، كما وكان سوق عكاظ التاريخي حاضرا في الأدب والشعر والفنّ.

محطات أخرى وعديدة في اللغات والصحافة والثقافات المتعددة، بالإضافة الى العلوم والبيولوجيا والكيمياء، ناهيك عن قسم للأطفال فيه من الفعاليات التي نالت استحسان واعجاب المشاركين سواء كانوا من أولياء أمور أو طلاب مدارس أخرى.

تؤكد إدارة المدرسة بأن هذا الحدث هو عبارة عن ثورة في المفاهيم التربوية والعلمية والثقافية من حيث الكم والكيف والمضمون، حيث أن المدرسة الأهلية الإعدادية تصبو الى أن تبقى منارة للعلم والثقافة.

ورشات طعام للطلاب والاهالي بمبادرة معلمين رياديين

في يوم مميز وممتع، قامت المدرسة “الاهليّة” باستضافة بعض الاهالي والشيفات لتمرير ورشات طعام للطلاب من شأنها زيادة الشراكة ما بين الأهل والطلاب والمدرسة. كما عملت هذه الفعالية على اكساب الطلاب مهارات اساسية في تحضير وجبة صحية. تم التخطيط والتحضير للفعالية تحت اطار “معلمون رياديون מורים מובילים” التي تمررها المعلمتين ميمونة جباربن ولينا ابو رعد وبمرافقة مربي الصفوف العاشرة ومركز الطبقة الاستاذ احمد ابو شقرة وايضا المعلمات دالية اغبارية، رنا محاجنة، ايمان حربي، ايمان جبارين، نسرين محاجنة وبهاء محاميد والمعلمين المشاركين في الدورة والاهالي. وقد لاقت الفعالية قبولا ونجاحا كبيرين لدى الطلاب والاهل والمعلمين.

 

 

 

ورشات وفعاليات لامنهجيّة حول التسامح ونبذ العنف في “الاهليّة”

ضمن اسبوع”نبذ العنف وتذويت قيمة التسامح” ويوم القمة الذي بادر اليه التفتيش العربي في لواء حيفا تحت عنوان “نبني لنحيا، فنسعد” من أجل محاربة العنف وتحسين المناخ التربوي، نظم مستشارو المدرسة “الاهليّة” في ام الفحم الاستاذ حمزة اغبارية والمربية ايمان يحيى بمرافقة مركز طبقة العواشر الاستاذ احمد فريد ابو شقرة ورشات وفعاليات لامنهجيّة لطلاب الصفوف العاشرة ترمي الى تذويت قيّم التسامح، المحبة والاخوة ونبذ كافة اشكال العنف، والعمل على تحسين المناخ التربوي، تعزيز الحصانة النفسية والشعور بالحماية.


حيث عمل طلاب الصفوف اثناء اليوم على تحضير منتوجيّن من ابداعهم الخاص الاول عن طريق الرسم والفنون وآخر منتج فني ديچيتالي جسّدوا من خلالهما هذه القيّم.
وقد اعلنت المدرسة عن جائزة للصف الذي يقدم افضل منتوجيّن، ولهذا الامر شكلت لجنة تحكيم مكونة من طاقم الاستشارة ومدرسين في المدرسة من اجل تقييم اعمال الطلاب واختيار الافضل. وبعد ان اطلعت اللجنة على مشاريع كافة الصفوف تم اختيار الصف العاشر 6 كالصف الفائز.

طلاب “الاهليًة” يشاركون في “يوم الاعمال الخيريّة”

باجواء حماسيّة مفعمة بروح العطاء والمساعدة شاركت مجموعة من طلاب الصفوف العاشرة من المدرسة “الاهليّة” في ام الفحم ب “يوم الاعمال الخيريّة”، وذلك باشراف ومرافقة الاستاذ انس محاميد مركز مشروع التداخل في المدرسة.

حيث انطلقت هذه المجموعة صباحاً من المدرسة برفقة ايضا الاستاذ عصام اغبارية والاستاذ محمد مهجة الى عدة مواقع في مدينة ام الفحم للمساهمة في تذويت قيمة العطاء في هذا اليوم ، حيث شاركوا في تنظيف دوار العيون وشارع القدس، تنظيف وتعليق لافتات في منتزه النافورة، تنظيف منتزه الظهر. كما وشاركوا في تنظيم فعاليات وورشات ترفيهيّة لطلاب مدرسة الباطن الإبتدائية. كذلك شارك الطلاب في فعاليات ترفيهيّة اجربت في روضة “جنة عدن” بادارة المربية عبير اغبارية التي استضافت ايضا مفتشة ومستشارة الطفولة المبكرة.
وقد اعرب الطلاب والمعلمين عن سعادتهم في ترك بصمة في هذا اليوم، معتبرين ان هذا هو منهجهم الذي يسيرون عليه والذي يجب ان يذوت طيلة العام ولكل الاجيال والفئات.


الطالبة بيسان بويرات تفوز بمسابقة الخطابة في “الاهلية”

بأجواء مفعمة بالحماسة والإثارة، أقامت المدرسة الأهلية مسابقة الخطابة بين طلاب العاشر كعادتها كلّ سنة، ووصل للمرحلة الأخيرة ستة طلاب، بلغت المنافسة الإيجابية أوجها بينهم:
زينة محاميد- عاشر 1
عدن أبو غزالة عاشر 2
بيسان بويرات- عاشر 2
فتحي إغبارية عاشر 5
تسنيم إغبارية عاشر 5
معن إغبارية عاشر 6

وبعد تقييم لجنة التحكيم:
حازت الطالبة بيسان بويرات من عاشر 2 المرتبة الأولى
والطالبة زينة محاميد من عاشر 1 المرتبة الثانية

يُذكر أنّ الحفل افتُتح بآيات من القرآن الكريم تلاها الشيخ الأستاذ محمد مصطفى.
ثم كانت فقرة حديث من قِبل أعضاء لجنة التحكيم، قدموا بها لفتات حول تجربتهم مع الجماهير، فأوضح الدكتور محمد أمارة قيمة الاهتمام بمهارة الخطابة، وانعكاسها عليه منذ نشأته وأثرها في بناء شخصيته، وتحدث الإعلامي فادي مصطفى حول أبرز المعايير التي تجعل من الخطيب متقنا مؤثرا على جماهيره، وتحدث الضيف الأخير طالب المدرسة الأهلية سابقا الإعلامي محمد أبو العز حول مشاركته بمسابقة الخطابة يوم دراسته في المدرسة وفوزه وقت ذاك، وأثر المسابقة في بناء شخصيته وتوجيهه مهنيا.

ثم كانت فقرة خطابات الطلاب، تناولوا مضامين لها علاقة باستشراف مستقبل الناس بعد ٢٠ عاما وطبيعة تأثير مواقع التواصل الاجتماعي عليهم، ثم فقرة تعقيب على الخطابات من الضيوف ثم إعلان النتائج.

جدير بالذكر أن الطلاب اشتركوا بورشات تدريبية خلال الفترة الماضية، مررها الأستاذ أيمن جبارين والمعلمة ابتسام إغبارية والأستاذ محمود كبها

دورة اسعاف أولي للصفوف العاشرة في “الاهليّة”

أجرت المدرسة “الأهليّة” عتيد في ام الفحم دورة اسعاف اولي للصفوف العاشرة، وذلك باشراف مركز التربية الاجتماعية الأستاذ زياد اغبارية وبتنسيق ممرضة المدرسة السيدة فاطمة اغبارية.


استمرت الدورة على مدار يومينش مكثفين قام بتقديمها مسعفون من نجمة داوود الحمراء، وتخللت ارشاد حول كيفيّة التعامل مع الحوادث التي يتعرض لها البشر في حياتهم اليومية، وكيفية تقديم المساعدة في حال تعرضهم للخطر او لاصابات أخرى. وتحدثوا باسهاب عن الحوادث التي قد يتعرضوا لها في فترة الصيف.
كما وتم تدريب الطلاب على اجراء اسعافات اوليّة من خلال ورشات عمل فتدربوا على عمليات الإنعاش وتقديم المساعدات المباشرة بعد تعرضهم للإصابة.
وفي نهاية الدورة تقدم الطلاب لامتحان حول ما تعلموه ليحصل الطلاب على بطاقة تؤهلهم لتقديم الإسعافات الاوليّة.

الاهلية الاعدادية تنظم يوم اللغة العبرية بأجواء تثقيفية ممتعة!

أقامت المدرسة “الاهليّة” الاعدادية في ام الفحم “يوم اللّغة العبريّة” للصفوف السابعة والثامنة والتاسعة وذلك بتنظيم طاقم اللّغة العبريّة (الأستاذ احمد كمال محاجنه، المعلمة عرين محاميد والمعلمة رهام إغباريه وعلى رأسهم مركز الموضوع الاستاذ شادي عمر).  تخلل هذا اليوم فعاليات وورشات مختلفة تمحورت حول إستعمال وتذويت اللغة العبرية لدى الطلاب ومحاولة كسر حاجز اللّغة عن طريق التحدث بها وممارستها بالحياة اليوميّة.

ابتدأت فعاليات اليوم داخل الصفوف اذ قام جميع  الطلاب من طبقات الصفوف السابعة والثامنة والتاسعة بتصميم مجسمات ولوحات وكتابة عبارات مختلفه عن موضوع  “أزمة المناخ العالميّة”.  تم ايضا تقسيم طلاب الصفوف الى مجموعات وقاموا بتحضير أمثال وحكم باللغة العبريّة على لوحات ومن ثم عرضها امام الطلاب.  وقد تفاعل الطلاب بشكل كبير مع هذه الورشات وأبدعوا بمنتوجاتهم.


بعد ذلك إنتقل الطلاب الى قاعة المدرسة ( اوديتوريوم ) للاشتراك في بقية الفعاليات:  أفتتح البرنامج بكلمة ترحيب من عريفة الحفل الطالبة حنين دراوشه التي رحبت الحضور باللغة العبرية وتولت عرافة الحفل حتى نهايته. وبداية قام الطالب زين محاجنه بتلاوة بعض الآيات من القرآن الكريم . ومن ثم القى مدير المدرسه الاستاذ علاء محاميد كلمته الذي عبر من خلالها عن سعادته بتنظيم هذا اليوم وشكر جميع القائمين عليه معتبرا أن هذا اليوم هو فرصة للانكشاف على اللغة العبرية بفعاليات إبداعيّة وأيضا محاولة لعرض مواهب طلابيّة وقد تطرق من خلال كلمته أيضا لأهمية اللغة العبرية في حياتنا اليومية على جميع الأصعدة.
بعد ذلك تم إستدعاء المراسل الصحفي والنشاط الاجتماعي السيد فادي مصطفى محاجنه حيث ألقى بمحاضرة شيقة باللغة العبرية حيث تطرق من خلالها  الى مسيرته التعليميه والعملية والتحديات التي واجهته وكيفيه التغلب عليها. كما وتطرق الى سبل النجاح وأهمية اللغة العبرية في حياتنا واهميتها كوسيله للتقدم والتطور.
بعد محاضرته الاثرائيه قام الطلاب المتأهلين للمرحلة الاخيرة  في مسابقة الخطابه بعرض خطابهم في اللغة العبرية بأساليب خطابية مميزة عن موضوع “الحيز العام”  أمام الطلاب وأمام لجنه التحكيم. حيث حصلت الطالبه لين سعاده من التاسع ١ على المرتبه الاولى، وتلتها في المرتبة الثانية الطالبة سما محاميد من التاسع ٣ وتلاها في المرتبه الثالثه الطالب محمود مصاروه من الثامن ٢، وحصل كل من الفائزين على جوائز قيمة.
أما الفعالية الاخيرة كانت عبارة عن مسابقة معاني كلمات ومصطلحات واختصارات في اللغة العبرية وتم ذلك عن طريق تطبيق/ موقع “كويزيز”. حيث شارك بها جميع الطلاب في المرحلة الاولى ، وقد تم إختيار أول عشرة مراتب للانتقال الى المرحلة النهائية والتي فاز بها الطلاب محسن كبها  في المرتبة الاولى من السابع ٢، ايهم بويرات في المرتبة الثانية من الثامن ٢ ، ليان محاجنه في المرتبة الثالثة من الثامن ١. وقد حصل كل من الفائزين على جوائز قيمة تشجيعا وتقديرا لما قدموه.